أبيات مخلده للتاريخ

القائمة الرئيسية

الصفحات

أبيات مخلده للتاريخ


سيرة حياتي زاهد الدنيا
احب اقاويها واكره بلاويها

وعيشة حياتك فيها كن يا
عابر سبيل او لا تخاويها.


فعشنا في الحياةِ وهمِّها
بين مصائبها وغمِّها

لا تأمنَ الدنيا لو انها
تُعطيكَ ذهباً من فمِّها.


شوف شعري كيف يرطن البيت بالطن
طن الحديد وشف الحاسبه كم عطنه

وزن ثقيل وصفحات شعره تغطن
شالته الناس بلسانها وما حطنه.
 

من ظن الحياةَ سعادةً فهو جاهِلُ
فالموتُ آتيك وليس سائِلُ

ويبقى وجه ربِك فهو قائِلُ
كل ما دب على الأرضِ راحِلُ.